نباتات تصيد الحشرات

محتويات

النباتات

عالم النبات عالمٌ مليئٌ بالدهشة والغرابة، فقد يعتقد البعض أن الافتراس صفة مقتصرة على الحيوانات، لكن في الواقع هناك بعض النباتات تمتلك هذه الصفة، وتصطاد الحشرات وتلتهمها، وتسمى بالنباتات اللاحمة، أو نباتات آكلة الحشرات.

تقوم هذه النباتات باصطياد الحشرات بأحد أجزائها، كالأوراق أو الزهور، حيث تفرز رائحةً جذابة لجذبها والتهامها، وتحتوي على تركيب فريد يجعلها تنقض على الحشرة وتباغتها وتصطادها، وفي العادة تتواجد النباتات آكلة الحشرات في التربة الفقيرة، التي ينقصها العديد من المواد الغذائية، خصوصاً النيتروجين، وتحصل على العناصر التي تنقصها من التهام الحشرات، ومن هذه الأماكن المستنقعات الحمضية، والصخور، خصوصاً صخور السربنتين.

يوجد في العالم حوالي ستمئة وخمسة وعشرين نوعاً من فصائل النبات التي تصطاد الحجرات، وتستطيع إفراز الإنزيمات الهاضمة لهضمها والتهامها، وفي العادة تحتاج النبته ثلاثة أيام لهضم الحشرات الصغيرة، وأسبوعاً كاملاً لهضم الحشرات الكبيرة، فتبارك الله أحسن الخالقين.

أسماء نباتات تصيد الحشرات

هناك عدة أنواع من النباتات التي تقوم باصطياد الحشات والتهامها، ومنها ما يلي:

التنين الأحمر

هذا النبات يتكون من أجزاء مفتوحة بشكلٍ دائم، على شكل فكين ملونين بألوانٍ زاهية، بالإضافة لامتلاكه شكل جذاب وألوان مبهرة للنظر، وعدة زوائد تحتوي على مواد لزجة، مما يجعله جاذباً جداً للحشرات، وبمجرد هبوط الحشرة عليه، ينطبق الجزءان المفتوحان، ويبدأ النبات بهضم الحشرة، ويتخلص فيما بعد من الأجزاء غير القابلة للهضم.

نبات القدر أو الجرة

وهو من النباتات التي تفرز مادة حلوة على حواف أوراقه، جاذبة للحشرات، وتشبه في شكلها شكل القدر أو الجرة، وأوراق هذا النبات ذات ملمس شمعي ناعم، وبمجرد أن تقف الحشرة على أول الورقة، تنزلق إلى الداخل، فتنغلق أوراق النبات على الحشرة، ويتم هضمها.

ينتشر هذا النبات في جنوب إفريقيا، ويطلق عليه أيضاً اسم نبات السلوى، لأنه يحتوي على إفرازات سكرية جاذبة للحشرات، وأوراقه تتحور لتكون شكلاً يشبه الجرة.

نبات حامول الماء

وهذا النوع من النباتات يعيش في المستنقعات المائية، والأماكن الرطبة، ويفترس بشكلٍ كبير الحشرات المائية، مثل حشرة برغوث الماء، ويرقات بعوض الماء.

نبات خناق الذباب

تفترس هذه النباتات جميع الحشرات الزاحفة، كما أنها قادرة على افتراس الضفادع، والجرذان، والعصافير المريضة بطيئة الحركة فقط، وعلى الرغم من حجمه الصغير، الذي لا يتعدى حجم الكف، فهو يعتبر النبات الأكثر وحشيةً في الافتراس على الإطلاق، ويتميز بأدائه القوي في الافتراس والصيد، بحيث تطبق أنيابه بسرعةٍ فائقةٍ وقدرةٍ مرعبةٍ على الفريسة.

منقول من موضوع نباتات تصيد الحشرات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *